مشاورة بشأن "معالجة الاضطرابات الناجمة عن تعاطي المواد المخدرة وتعاطيها في الأوساط الإنسانية والإغاثة"

11- ويزمع قسم العلاج وإعادة التأهيل الوقائي التابع للمكتب بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والمفوضية عملية تشاور لوضع أداة توجيهية تقنية لمعالجة الاضطرابات الناجمة عن تعاطي المخدرات وتعاطيها، فضلاً عن العواقب الصحية والاجتماعية المرتبطة بها في الأوضاع الغوثية والإنسانية، وزيادة فرص الحصول على علاج الاضطرابات الناجمة عن تعاطي المخدرات في البيئات الإنسانية أيضاً. ومن المقرر مبدئياً عقد اجتماع لفريق الخبراء في الربع الثالث من عام 2020.

وهذه المبادرة مستمدة من الوثيقة الختامية للجمعية العامة التي تسلط الضوء على الحاجة إلى "حماية صحة وسلامة ورفاه الأفراد والأسر والأفراد المستضعفين في المجتمع والمجتمعات المحلية والمجتمع ككل" وتؤيد مباشرة القرار 61/7 بشأن "تلبية الاحتياجات المحددة لأفراد المجتمع المستضعفين في مواجهة مشكلة المخدرات العالمية". وقد يكون السكان المشردون عرضة لاضطرابات تعاطي المخدرات لأسباب متنوعة. وتشمل هذه العوامل الإجهاد والصدمات النفسية قبل الهجرة أو ما بعدها، بما في ذلك فقدان المنازل وسبل كسب العيش، والعنف، والتعذيب، واضطرابات الصحة العقلية، وانفصال الأسر.

وكجزء من عملية التشاور، تُدعى منظمات المجتمع المدني إلى تقديم المعلومات ذات الصلة عن علاج ورعاية السكان النازحين. وعلى وجه الخصوص، تُدعى المنظمات غير الحكومية إلى دعم عملية التشاور التقني التي يجريها المكتب.

اكتشف المزيد هنا.

آخر موعد للتقديم: 15 مايو 2020

Partner Organisation